مي الخليل

ثلج ثلج عم تشتي الدنيا ثلج …

ثلج ثلج عم تشتي الدنيا ثلج …
في هذا الطقس القاسي بالبرودة لا بد إلاّ ان نفتكر بهؤلاء الذين نذروا النفس والروح لأجل الوطن وناسه عنينا بهم القوى العسكرية والأمنية المنتشرين على طول مساحة الوطن ومن جهاته الأربع …
إلى هؤلاء نرفع الصلاة إلى الله بأن يزود عنهم الخطر ويشفعهم بعنايته الربانية كي يحفظوا لبنان سيداً حراً ومستقلاً…

الوسوم

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *