جمعية ماراتون بيروت

نحن بجمعية بيروت ماراثون منآمن بتمكين المرأة من خلال الرياضة،

نحن بجمعية بيروت ماراثون منآمن بتمكين المرأة من خلال الرياضة، لأن الرياضة إلها القدرة على تغيير المجتمعات. بعبارة لنيلسون مانديلا، “الرياضة عندا القدرة لتوحّد لما قلال بيقدروا ، الرياضة يمكن تخلق الأمل بوقت ما في غير يأس ، هي أقوى من الحكومة بكسر الحواجز العرقية، وما بيعنيها كل أنواع التمييز.”

اليوم، البعض ممكن يقولوا إنو المرأة مش قوية كفاية، وإنو ما بتقدر تاخد قرار ، إنو خياراتها محدودة، وبينقصها مرونة، إنو العمرعائق، و الرياضة مش إلها، وإنو قدراتها محدودة. ونحن منعتقد إنو صار الوقت لنثبت إنن على خطأ، وصار الوقت ليكون “طريقك قرارك “.

النساء من جميع مناحي الحياة والأعمار مدعوّة لتكون على خط الإنطلاق بواجهة بيروت البحريّة يوم الأحد 22 نيسان 2018 لتشارك بسباق نظّم خصيصا إلها، لتحتفل ، لتنافس، لتنجز مهمتها وتثبت حالها.

الرجال كمان مدعوين ليركضوا ويدعموا المرأة بسباق المرح وسباق الأطفال مع أهلن.

كونوا عالموعد أصدقائي، سوا منشارك لنعلي الصوت

الوسوم

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *