كرمت

المتطوعون والمتطوعات هنّي نقطة إرتكاز لكل نشاطات جمعية بيروت ماراثون

المتطوعون والمتطوعات هنّي نقطة إرتكاز لكل نشاطات جمعية بيروت ماراثون والشريك الأساسي لنجاح هالنشاطات وتقديراً لدورهم وعطاءاتهم كرّمت الجمعية وبالتعاون مع الجمعية الخيرية العمومية الأرمنية AGBU فريق المتطوعين والمتطوعات من فوج كشافة أنترانيك وعددهم ١٠٠ شاب وشابة .
الحفل أقيم بمقر الجمعية الأرمنية ( سنتر دمرجيان – النقاش ) وحضرو وفد بيروت ماراثون اللّي كان بإستقبالو وفد كبير من الجمعية الخيرية العمومية الأرمنية بلبنان تقدمهم رئيس الجمعية جيرار تفنكجيان ورئيس اللجنة المركزية لجمعية شباب أنترانيك ويكن جرجيان .
بداية الحفل كانت مع النشيد الوطني اللبناني وكلمة ترحيب من منسقة البرامج بالجمعية الأرمنية أرين غازاريان اللّي أشارت إلى إنّو الشراكة مع بيروت ماراثون بدأت بالعام ٢٠١٤ وبهالسنة فازت الجمعية الأرمنية بجائزة أفضل جمعية جديدة متمايزة .
وبعد كلمة مؤثرة وعابقة بالمحبة والأصالة من آراز جرجيان ألوزيان بإسم أنترانيك نوهّت فيها بجمعية بيروت ماراثون اللّي بتوزّع الفرح وهَيِّي عنوان الإصرار والطموح واللّي بتختصر نشاطاتها الوجه المشرق للبنان وهَيِّي نشاطات مجبولة بإحترافية طاغية باتت نموذجاً يحتذى كانت إلي كلمة عبّرت فيها عن سعادتي لوجودي بحفل التكريم لكوكبة من كشافة أنترانيك اللّي كانوا خلال السباق مصدر حماس وتشجيع للعدائين والعداءات على مسار السباق وخصوصاً عند نقطتي الوصول لسباق الماراثون ونصف الماراثون .
كمان نوّهت بسمة الجدية والإنضباط من قبل المتطوعين اللّي عكسوا صورة حضارية عن الجمعية الأرمنية وكانوا ” صنّاع التغيير ” بمجتمعهم وقادرين دايماً على إستنهاض الأحداث .
ووجهت التحية للجمعية الخيرية العمومية الأرمنية رئيساً وأعضاء اللّي منلتقي معها بالمبادىء والأهداف والقضايا الوطنية ودعيت لتطوير الشراكة بالفترة المقبلة.
وتقديراً من جمعية بيروت ماراثون للشراكة المتواصلة والمثمرة على مدى الخمس السنين الماضية قدَّمت درع تقديرية لرئيس الجمعية الأرمنية وشهادات تقدير للمتطوعين وتسلّمت بدوري من قائدين كشفيين صورة تذكارية لمتطوعي أنترانيك خلال السباق وفولار كشفي عربون محبة .
وعرض خلال الحفل أفلام وثائقية عن سباق بلوم بيروت ماراثون ٢٠١٨ وعن كشافة أنترانيك .
ألف شكر للجمعية الخيرية العمومية الأرمنية ولمتطوعي شباب أنترانيك وموعدنا الجايي عام ٢٠١٩
👏👏👏💯🏆🇱🇧

الوسوم

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *